يمكنك تحميل برامج العيادات بكافة اختصاصاتها و برنامج المشافي وبرنامج المحاسبة وبرنامج الفنادق ... الخ من صفحات المنتدى







دخول
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
3191 المساهمات
848 المساهمات
685 المساهمات
530 المساهمات
450 المساهمات
406 المساهمات
391 المساهمات
306 المساهمات
293 المساهمات
256 المساهمات
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
37 المساهمات
18 المساهمات
14 المساهمات
11 المساهمات
9 المساهمات
9 المساهمات
8 المساهمات
7 المساهمات
5 المساهمات
5 المساهمات

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
Admin
مدير المنتدى
مدير المنتدى
رقم العضوية : 1
عدد المساهمات : 3191
تاريخ التسجيل : 09/04/2016
الاقامة : S Y R
العمل : : programmer
البرج : القوس
http://www.mo7it.esy.es

عثة الغبار

في 26/2/2018, 2:05 pm
عثة الغبار حشرة بالغة الصغر ذات صلة بالقراد والعناكب،
تعيش في المنزل. ويبلغ طول عثة الغبار، التي تعرف رسميًا باسم عثة الغبار المنزلية،
أقل من من البوصة (0,5 ملم). وهي تتكاثر بقوة في الأماكن الرطبة والدافئة نسبيًا،
مثل الفرش، والسجاد والأثاث المنجّد، وغذاؤها الرئيسي قشرة الرأس وقشور البشرة الأخرى،
التي تكوّن معظم "الغبار" الذي يتراكم في المنازل. وتوفر المراتب بيئة مثالية لعثة الغبار،
لأن الأجساد النائمة تطرح قشور البشرة، وتبعث الرطوبة والدفء طوال الليل.
وقد أحصى الباحثون أكثر من 40,000 عثة غبار في أوقية واحدة (28 جرامًا) من غبار المراتب.

وعثة الغبار مهمة طبيًا لأن أجسادها ومخلفاتها تعد من بين أكثر المستأرجات انتشارًا في العالم.
والمستأرج مادة تسبب ردة فعل تحسسية للأشخاص الذين لديهم حساسية لهذه المادة.
وقد أظهرت بعض الدراسات أن ما بين 10% و15% من الناس يتأثرون بعثات الغبار.
وقد يؤدي استنشاق مستأرجات عثة الغبار إلى حدوث أزمة ربو،
وهي حالة تتسبب في تضييق الشعب الهوائية في الرئتين وتعوق التنفس.
كما أن تلامس الجلد مع جسيمات عثة الغبار، قد يسبب الإكزيما،
وهي تفاعل تحسسي يؤدي إلى إحمرار الجلد وتهيجه مع الشعور بالحاجة إلى حكه.

والتخلص من عثة الغبار أمر صعب، ولكن اتخاذ بعض الإجراءات المعينة قد يساعد في الحد من أعدادها.
يوصي الخبراء بأن يضع الأشخاص المصابين بالحساسية، أغطية واقية على مراتبهم ومخداتهم،
وأن يتجنبوا فرش غرف نومهم بالسجاد.
ويرون أن استخدام بعض المواد الكيميائية بصورة دورية قد يساعد في السيطرة على عث الغبار في السجاد الموجود في الغرف الأخرى.
كما أن تنظيف السجاد والأثاث المنجد أسبوعيًا باستخدام المكنسة الكهربائية قد يساعد أيضًا، و
يؤدي غسل أغطية الأسِرة بصورة منتظمة في الماء الحار، إلى نفس النتيجة.



★**************************************★
السعيد لا يملك كل شيء ، ولكنه يسعد بكل شيء يملكه.

www.mo7it.esy.es
avatar
Maria
عضو جديد
عضو جديد
رقم العضوية : 56
عدد المساهمات : 161
تاريخ التسجيل : 03/08/2017

رد: عثة الغبار

في 27/2/2018, 8:09 pm
معلومة مفيدة جدا
avatar
Rita halapy
عضو جديد
عضو جديد
رقم العضوية : 65
عدد المساهمات : 78
تاريخ التسجيل : 28/01/2018

رد: عثة الغبار

في 28/2/2018, 8:55 am
كل ستات البيوت بتعاني منها
لذلك ينصح بوضع مادة النفتلين ضمن السجاد اثناء حفظه
عند انتهاء فصل الشتاء
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى